نبذة

يسعى المشروع إلى التحفيز على العمل والانجاز وبث العزيمة وروح الامل والمثابرة بين الشباب العماني من خلال تعزيز وترسيخ فكرة الشباب النموذج والملهم والمنتج ليكونو قدوة ومصدر الهام لاقرانهم. وتأتي فكرة الإلهام والقدوة من مفهوم "إذا كان هؤلاء الشباب قد حققوا انجازات لماذا لا أقتدي بهم وأعمل مثلهم واحقق انجازات مشابهة". ولهذا سوف يرصد المشروع الشباب العماني المبدع (أفراد ومجموعات) في مختلف المجالات والتعرف عليهم وتكريمهم وتدريبهم وتوثيق انجازاتهم والتعريف بهم واشراكهم في نقل تجاربهم لغيرهم من الشباب ومساندة شباب أخرين لديهم طموحات مشابهة ورغبة في تحقيق انجازات.

الأهداف

ويهدف المشروع إلى زيادة مشاركة الشباب في عملية التنمية المستدامة. بالاضافة إلى عدد من الأهداف الفرعية التي يسعى المشروع لتحقيقها وهي:

  • الهدف الأول: ستزيد أعداد الشباب العمانيين المنجزين والمنتجين في مختلف المجالات العلمية والاجتماعية والفنية والثقافية وغيرها على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي بنسبة (25%)،
  • الهدف الثاني: تعزيز صورة الشباب المنتج والمنجز في المجتمع العماني وبين أوساط الشباب ليكونوا قدوات في المجتمع.

مع نهاية الخطة البرامجية سيتم تحقيق المخرجات الآتية:

  • المخرج الأول: التعرف على 40 شابا عمانيا سنويا ممن حققوا إنجازات مميزة وتكريمهم.
  • المخرج الثاني: تبني ما لا يقل عن 10 من مشروعات الشباب المبدعين المكرمين من خلال رعاية مؤسسات القطاع الخاص لهم واحتضان وأفكارهم وإنجازاتهم.
  • المخرج الثالث: تنظيم (20) فعالية شارك فيها الشباب المبدع والمكرم لتعزيز فكرة الشاب النموذج بين الشباب العماني .
  • المخرج الرابع: توثيق كتابي أو صوري أو مرئي ما لا يقل عن 80 من قصص النجاح والإبداع للشباب المنجزين الذين تم تكريمهم

سيتولى تطوير المشروع وإدارته وتخطيط فعالياته اللجنة الوطنية للشباب بالتعاون مع مؤسسات التعليم العالي و المؤسسات ذات العلاقة بإنجازات الشباب المكرم ومؤسسات القطاع الخاص،



مشروع شكرا شبابنا

فكرة المشروع قائمة على التحفيز على العمل والانجاز وبث العزيمة وروح الأمل والمثابرة بين الشباب العماني من خلال تعزيز وترسيخ فكرة الشباب الانموذج والملهم والمنتج ليكونوا قدوة ومصدر الهام لأقرانهم. وتأتي فكرة الإلهام والقدوة من مفهوم "إذا كان هؤلاء الشباب قد حققوا انجازات لماذا لا أقتدي بهم وأعمل مثلهم واحقق انجازات مشابهة". ولهذا سعى المشروع إلى رصد الشباب العماني المبدع (أفراد ومجموعات) في مختلف المجالات والتعرف عليهم وتكريمهم وتدريبهم وتوثيق انجازاتهم والتعريف بهم واشراكهم في نقل تجاربهم لغيرهم من الشباب ومساندة شباب أخرين لديهم طموحات مشابهة ورغبة في تحقيق انجازات.

ويأتي المشروع في نسخته السابعة لهذا العام للاحتفاء وتكريم المنجزين لعام 2019م في جميع المجالات، فإن كنت أحد هؤلاء المنجزين ما عليك سوى اتباع الخطوات التالية وقراءة الشروط بعناية وبعدها تعبئة استمارة الترشح.



الانجاز الفردي دولي

اضغط هنا

الانجاز الفردي اقليمي

اضغط هنا

الانجاز الجماعي دولي

اضغط هنا

الانجاز الجماعي إقليمي

اضغط هنا



^