الشباب وتنمية المهارات؛ مجالٌ لطالما اهتمّ به صنّاع القرار على مدى الألفية الجديدة، حيث تأتي أهميته من أهمية تمكين الشباب من أخذ زمام حياتهم على مختلف الأصعدة: الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والوطنية. الأمر الذي يؤهلهم للانخراط في سوق العمل انخراطًا يمنحهم القدرة على مواكبة التغيرات المتسارعة على مستوى العالم.

وفي هذا الصدد؛ يأتي احتفال الأمم المتحدة باليوم العالمي لمهارات الشباب هذا العام في 15 يوليو مواكبًا للوضع العالمي الحالي الذي يواجه فيه العالم فيروس كورونا كوفيد 19، حيث أن التدابير الوقائية اللازمة للحد من انتشاره وجّهت عملية تنمية المهارات إلى مجالات مختلفة، كمهارات التعلّم عن بعد والمهارات التقنية والمهنية سيما المتعلق منها بمجالات الذكاء الاصطناعي ومهارات التقنيات الناشئة.

وقد أخذت اللجنة الوطنية للشباب على عاتقها خلال الفترة الماضية الجانب المهاري عند الشباب في العديد من مهارات المستقبل، إذ تشير الفاضل ميمونة الوهيبية نائبة رئيس اللجنة في هذا الصدد إلى أن اللجنة "تبنّت رفع مستوى الوعي عند الشباب في هذا الجانب، فبإطلاق المساق التعليمي "مهارات الشباب" عبر منصة إدلال مواكبةً للظروف الحالية وما تحتمه من عمل عن بعد؛ نواجه تحدٍ يحتم علينا أن نطوّر شبابنا بتطوّر المعلومات وتعريفهم بالمهارات الجديدة بل وإكسابهم بها". وتضيف أكثر حول المساق قائلة: "هذا المساق يأتي من أجل رفع المهارات اللازمة التي تعين الشباب في المستقبل على المنافسة، من مهارات ريادة الأعمال، وتوجهات تكنولوجيا المستقبل، ومهارات القيادة والإدارة والتخطيط، ومهارات التفكير التصميمي والابتكار، يتحدث فيها مجموعة من الشباب ذوي الصلة والممارسة في المهارات المذكورة". وتضيف: "المساق تقدمه اللجنة لكافة الشباب العماني بالمجّان، وهو متاح في كلّ وقت عبر المنصّة الشبابية الإلكترونية إدلال".

مهارات التفكير التصميمي والابتكار

يقدّم هذه الدورة ضمن "مساق مهارات الشباب" الشابّين أحمد العجمي وفاطمة بهوان، حيث يعرّف الشباب في محاوره على منهجية التفكير التصميمي، وابتكار الحلول، وتطوير الأعمال، وخطوات عملية على النقاط المذكورة، بالإضافة إلى نماذج عالمية ومحليّة ناجحة في تفعيل هذه المهارة.

توجّهات تكنولوجيا المستقبل

وتأتي هذه الدورة ضمن المساق من تقديم الشابين عثمان المنذري وعلياء الشنفرية عضو اللجنة الوطنية للشباب، يتناولان فيه تعريف الشباب بالذكاء الاصطناعي، وتقنيات الواقع الممتد، والبيانات الضخمة، والطابعات ثلاثية الأبعاد، وقصص نجاح حققها الشباب في تبنّي هذه التوجّهات وما تقتضيه من مهارات.

مهارات ريادة الأعمال

ويتناول هذا الجزء من المساق تعريف الشباب على كيفية تحويل الفكرة إلى مشروع، وخطوات النجاح في ريادة الأعمال، وصفات رائد الأعمال الناجح التي ينبغي أن يتحلّى بها من يطمحون لاكتساب مهارات ريادة الأعمال، بالإضافة إلى كيفيّة تمويل المشاريع خطوة بخطوة، ثم ينتهي بسرد قصص نجاح في هذا المجال.

مهارات القيادة والإدارة والتخطيط

وتأتي هذه المهارات ضمن المساق ضمن أهم المهارات التي ينبغي للشباب التسلّح بها في القرن العشرين، بدءًا بالسمات الشخصية للقائد، ومهارات القائد في العصر الحديث، وأساسيات القائد الناجح، ومهارات التخطيط، وإدارة المشروعات. ويقدّم هذا الجزء من المساق الشابّين أسامة الفارسي وزينب السيابيّة.







شارك بهذه الصفحة :

Recent اقرأ المزيد

^